شات  العاب  مركز تحميل

قلوب شات الشله
 

العودة   منتديات قلوب السعوديه > منتديات الاسره > المنتدى التعليمي

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 29-10-2009, 05:41 PM   #1
عديلة الروح
كبار الشخصيات
 
الصورة الرمزية عديلة الروح
 

تحقيق صحفي للتعبير

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


جبت موضوع

تبع التعبير اللي بدهــ


طيب



((وللامانه تراااه منقول ))


المو ضوع الاول






لا يمكنكم مشاهده باقي المشاركة لأنك زائر ...
فإذا كنت مشترك مسبقا معنا  فقم بتسجيل دخول بعضويتك للمتابعة وإذا لم تكن  فيمكنك تسجيل عضوية جديدة مجانا ً ( من هنا )
اسم العضوية
كلمة المرور

عديلة الروح غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 29-10-2009, 05:44 PM   #2
عديلة الروح
كبار الشخصيات
 
الصورة الرمزية عديلة الروح
 

افتراضي

الموضوع الثاني

الامتحانات

كشفت دراسة علمية قام بها أساتذة التربية في مصرأن نسبة ما يبقى من معلومات في ذهن الطلاب بعد أسبوع واحد فقط من الامتحان لا تتعدى 22% فقط مما كانوا يعرفونه ليلة الامتحان، والسبب في هذا يرجع إلى نوعية الأسئلةالتي تحملها الورقة الامتحانية والتي تقيس فقط كمًّا من المعلومات، وربما لا تقيسالتراكم المعرفي للطالب منذ بدأ التعليم وحتى تلك اللحظة وإمكانياته العقليةالمختلفة.
سلبيات الامتحانات العربية
ويلخص الدكتور "حسن عبد الغفور" مسئولالتقويم والامتحانات أبرز السلبيات في نظام الامتحانات في مدارسنا العربية في بعضنقاط:
محدودية دور المعلم (وهو أقرب الناس للطالب) في تقويم الطالب.
عدمتنويع أساليب القياس والتقويم، والاعتماد غير المبرر على الامتحانات التحريريةبدرجة تكاد تكون كاملة.
إتاحة فرص أوسع للغش الفردي والجماعي؛ بسبب نظامالامتحانات ومضمون وطريقة الامتحان.
إتاحة فرص أوسع للدروس الخاصة بغرض التدريبعلى تحصيل الدرجات في الامتحانات، وليس بغرض رفع مستوى التعلم، وهذه أكبر مشكلاتالنظام حاليًا.
ارتفاع درجة السرية والغموض والشك حول التصحيح والنتائج، وتعقدإجراءات تصحيح الخطأ عندما يتم اكتشافه.
عدم قياس وتقويم بعض الجوانب المهمة فيأداء الطالب، مثل: المواهب الخاصة، أو النمو الخلقي.
بنوك الأسئلة.. منعًاللتسريب وخلافه
وطرح الدكتور "شكري سيد أحمد" رئيس قسم التقويم التربوي بالمركزالقومي للامتحانات والتقويم التربوي بمصر فكرة إنشاء بنوك لأسئلة الامتحانات أوالاختبارات المختلفة، التي لا تتضمن إلا نوعية جيدة من الأسئلة، توضع جميعها علىجهاز الكمبيوتر؛ بحيث تكون متاحة لجميع المعلمين، وتوفر الوقت والجهد الذي يبذلهالمعلم في وضع الأسئلة، وتضمن نوعية جيدة من الأسئلة؛ حيث نضمن أن تقيس جميعالجوانب المعرفية والمهارية والسلوكية التي نريد تقييم الطلاب فيها.
وتفيد بنوكالأسئلة في تنفيذ فكرة "تفريد التقويم"؛ حيث يقوم الامتحان أو الاختبار المناسبلظروف كل فرد أو مجموعة أفراد، ويتيح بنك الأسئلة مقارنة بنتائج تطبيق الاختبار علىمجموعات مختلفة من التلاميذ على نفس مستوى القياس وبدرجة دقة عالية لإتمامالمقارنة، وبما يتيح أيضًا طريقة "لا مركزية تطبيق الاختبارات والامتحانات" وتطبيقاختبارات على المستوى القومي، وتقلل من مشكلة تسرب الأسئلة أو عدم الأمن لها بسببضخامة كَمِّ أسئلة البنك،وتفيد بنوك الأسئلة بشكل أكبر في حالة البلدان ذات النظامالتعليمي الذي يضم عددًا ضخمًا من المدارس مع قلة الموارد والإمكانات.
ويوضحالدكتور شكري أن تطبيق فكرة بنوك الأسئلة يستلزم توافر اعتمادات مالية كبيرةنسبيًا، خاصة في بداية إنشاء بنك الأسئلة، وكذلك توافر خبراء متخصصين وبرامج Soft ware يسهل استخدامها؛ حيث يعطون شروطًا (أو مواصفات) للكمبيوتر لتصميم عدة نماذجللاختبارات وفقًا لعدد من الخصائص التي تعطى للكمبيوتر لتجهيز هذهالاختبارات.
ويطرح الدكتور شكري طريقة أخرى للاختبارات عن طريق استخدامالكمبيوتر أيضا تعتمد على التفاعل بين الكمبيوتر والطالب، لكنها تعتمد على توافرأعداد كافية من أجهزة الكمبيوتر لجميع الطلاب، وتقوم هذه الطريقة على استخدامالأشكال والصور والرسوم بدلا من الصيغ اللفظية التحريرية أو الشفهية، ويفيد هذاأكثر في حالة الأطفال الصغار حينما تكون اللغة عائقًا في تقديم اختبارات لفظية لهملقلة رصيدهم اللغوي بسبب صغر سنهم، كذلك حينما تعطى لهم مسائل رياضية قد تكون اللغةاللفظية هي العائق أمام فَهمِهم لها والحد من قدرتهم على حلها؛ حيث يكون الاختبارلقياس القدرة على إجراء المهارة الحسابية أو الرياضية دونما أثر للصياغة اللفظيةكعائق.
من الكويت.. الاختبارات التعاونية
أما التجربة الكويتية، فقد تحدثعنها الدكتور "سالم مهنا" الأستاذ بكلية التربية الأساسية بالهيئة العامة للتعليموالتطوير والتدريب بدولة الكويت، قائلاً: تعميم استخدام الكمبيوتر في الامتحاناتيحتاج لإمكانيات كبيرة؛ بحيث يكون هناك كمبيوتر لكل طالب أثناء الامتحانات وطوالالعام الدراسي للتدريب، بالإضافة إلى اقتناع المسئولين أنفسهم بأهمية استخدامالكمبيوتر لتوفير الإمكانات والميزانيات اللازمة لذلك.
ويوضح د. سالم مهناقائلا: وهذا ليس متاحًا في كل الدول العربية حتى الآن، لكن هناك بعض أنواع منالاختبارات أو التقويمات التي يمكن أن تطور التعليم من ناحية، وتنمي مهارات الطالبمن ناحية أخرى؛ مثل ما يسمى (بالاختبار التعاوني المشترك)، وهو اختبار يقدم لطالبينأو ثلاثة ويحاولون جميعًا الإجابة عنه، أو إنجازه إذا كان تدريبًا عمليًا أو عملاًيدويًا مثل الأنشطة الفنية كالخزف أو الأشغال اليدوية، أو كتابة التقارير عن موضوعمعين في شكل بحث مشترك، أو بحث ميداني يعتمد على زيارات لبعض الأماكن وهكذا، وتوزعدرجات هذا الاختبار على الطلاب المشاركين بالتساوي، وهي اختبارات تأخذ في اعتبارهاتنمية المهارات الاجتماعية والنفسية للطلاب.
البحرين.. ألغتالامتحانات!!
أثارت التجربة البحرينية ردود أفعال مختلفة عندما طرحت خلالالمؤتمر بسبب إلغائها للامتحانات، أو بمعنى أدق لربط نتائج الاختبارات بالانتقال منصف لآخر خلال العامين الأولين من التعليم الابتدائي؛ بمعنى أن الطالب في الصف الأولالابتدائي سينتقل إلى الصف الثاني الابتدائي، ولن يرسب أي طالب مهما بلغ مستواهالعلمي أو المهاري، وكذلك الأمر بالنسبة للانتقال من الصف الثاني الابتدائي إلىالثالث، فيكفي فقط كتابة تقرير للطلاب، مع التوصية بتوفير برنامج علاجي لجوانبالضعف في التلميذ مع رفعه إلى الصف الدراسي الأعلى، أما في الصف الثالث فإن الطالبلا ينتقل إلى الصف الرابع إذا رسب في مادتين أساسيتين هما اللغة العربيةوالرياضيات.
ويقول "منصور صياح" الإخصائي التربوي بوزارة التربية والتعليمبالبحرين: منذ نهاية الثمانينيات بدأت البحرين في تطبيق نظام جديد للتقويم بالمدارسالابتدائية يقوم بالأساس على ألا يشعر الطالب بأنه يقوم بأداء امتحان؛ فالأسئلةالشفهية طوال اليوم الدراسي، والأنشطة التي يقوم بها الطلاب، والملاحظة المنظمة منقبل المعلم لسلوك الطالب وأدائه تشكل جميعها تقييمًا للطالب يحتفظ به في الحقيبةالمدرسية أو الملف الخاص بكل طالب، وتكفي هي وحدها لتقويم الطلاب في الصفين الأولوالثاني الابتدائي.
ويقول أيضا: أما خلال الصفوف (الثالث والرابع والخامس) الابتدائي، فإنه يضاف إلى هذا النوع من التقويم التقويم التحريري أو تقويم الورقةوالقلم، لكن نسبة درجات هذا الاختبار التحريري لا تشكل سوى 30% من مجموع درجاتالطالب التي يقوم فيها طوال العام الدراسي.
ويكمل منصور: ويطبق هذا النظام علىبعض المدارس الإعدادية أيضًا، لكن الأهم من وجهة نظري ألا يكون التطوير في نظامالتقويم فقط، بل يشمل البيئة التعليمية وطرق التدريس أيضًا لكي يتطور التعليمبالشكل الذي نبغيه، وفي المرحلة الثانوية كان التطوير في التقويم متناسبًا مع طبيعةالطلاب في هذه المرحلة، فكان التقويم في السابق يعتمد على إعطاء نسبة 85% علىامتحانات الفصلين الدراسيين في درجات الطالب النهائية و15% على أعمالالسنة.
ويضيف منصور: أما التقويم الحالي فقد ركز على طريقة توزيع الدرجات وتقليلرهبة الامتحانات، عن طريق احتساب درجات الطالب بشكل تراكمي خلال ستة فصول دراسية هيمجموع الفصول الدراسية خلال السنوات الثلاث الثانوية، ولا تشكل نسبة درجاتالامتحانات التحريرية سوى 50% فقط من درجات الطالب، والباقي عبارة عن درجات تقويميومي وأسبوعي وشهري (أعمال السنة).
ويقول أيضا: هذا بالإضافة إلى تطوير نظامالمواد الدراسية؛ بحيث يدرس طلاب القسم العلمي بعض مواد القسم الأدبي والعكس صحيح،كما يدرس جميع الطلاب مقررات عملية يختارونها من مقررات التعليم التجاري والصناعيوالفني والألعاب الرياضية وغيرها، وتحتسب درجاتها أيضًا من خلال الممارسات العمليةوالتقويمات المختلفة أيضًا، وذلك حتى يزود الطالب بمهارات وثقافة واسعة مختلفةالأبعاد.
في قطر.. تجربة للمتفوقين فقط
أما التجربة القطرية في تطويرالامتحانات فقد عرضها الدكتور "خالد الحرقان" من جامعة قطر، وأوضح في البداية أنهموم التعليم واحدة في جميع الأقطار العربية، وأن محاولات قطر في تطوير التعليمخلال العامين الأخيرين بدأت بتخريج أولى دفعات المدارس العلمية التي تقتصر على قبولالمتفوقين والمتميزين من الطلاب للدراسة بها خلال المرحلة الثانوية، وهي مدراسنموذجية تم تجهيزها بتجهيزات عالية، وتختلف فيها طرق التدريس والاختبارات والتقويمعن باقي مدارس التعليم الثانوي؛ لتعمم التجربة بعد ذلك في أكثر من مدرسة بهدف تطويرنوعية التعليم بما يتفق مع متطلبات العصر الحديث.
وأخيرًا يؤكد الدكتور "سليمانالخضري" رئيس المركز القومي للامتحانات والتقويم التربوي بمصر أن تقسيم درجات تقييمالطالب على عدة مجالات أو على الأنشطة العملية، وقصر درجات الامتحان التحريري علىنسبة لا تتجاوز 15% من درجات التقييم النهائي سيقضي على الكثير من مشاكل التعليم،ويزيل التوتر الذي يعاني منه التلميذ والأسر العربية أثناء فتراتالامتحانات.
ويستطرد دكتور الخضري: "وكذلك سيحقق هذا النظام التعلم الفعال،ويقضي على مشكلة الدروس الخصوصية والكتب الخارجية وغيرها؛ فتقويم الطالب طوال العاممن خلال الاختبارات المعملية والحوارات الشفوية، والبحث في المكتبة والمناظراتوغيرها، يبني شخصية الطالب ويقضي على الرعب السنوي من الامتحان".
ويقول د. الخضري أيضا: "التحدي الآن هو كيفية التغلب على العقبات التي تحول دون تطبيق هذاالنظام مثل كثافة الفصول الدراسية، واقتناع الأسر وأولياء الأمور بهذه الضرورة".

عديلة الروح غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 29-10-2009, 05:47 PM   #3
عديلة الروح
كبار الشخصيات
 
الصورة الرمزية عديلة الروح
 

افتراضي

الموضوع الثالث


خير جليس يشكو الإهمال
طالبات يذبحنكتبهم



انتهى عام دراسي مشحون بالدوام اليومي والتحصيل و الاستيعابوالمذاكرة والاختبارات … ثم النتائج أما المفرحة أو المحزنة .
بطل المصارعةالسنوية كتاب أنيق … بطباعة فاخرة وتجليد جيد … وأوراق مصقولة … والأهم احتواؤه علىمعلومات كثيرة .
طالبات يذبحن كتبهم بمجرد انتهاء آخر مادة … وكأنها مهمة وراحت .. أو حاجة وقضيت لا شأن لهن بها ، ولا بما تعلموه منها …. أو استفادت خلالها .
وحاويات الشوارع مملوءة ببعض الكتب … التي يتخلص منها أصحابها .. غير أنلكثيرات منهن لهن رأياً آخر
ووجهنا سؤال لـ ……….. ما رأيك في منظر الكتب بعدخروج الطالبات من الاختبار ؟
…………..
تقول : يحزنني ذلك المنظر حيث تقوم بعضالطالبات بعد خروجهن من قاعات الاختبارات وهن يندفعن غير مباليات بتمزيق كتبهنورميها بصورة عشوائية مدعين انتقامهن منها .
وبعد ذلك قابلت …………. ووجهت لهاسؤال ما نصيحتك للطالبات اللاتي يذبحن كتبهن ؟
وتقول ……………. أما أنا فأستغربوبشدة قيام بعض الطالبات برمي كتبهن وتمزيقها في نهاية العام الدراسي وتقول نصيحتيلهن أن ما تفعلونه خطأ ولا بد من الإحتفاظ بهذه الكتب .,
وسؤالنا لطالباتالثانوية ما اقتراحكن لمن يفعل مثل هذه المناظر ؟
اقترحن مجموعة من طالباتالثانوية …….. منهن . ……….. و ………… و………….
بأن تقوم كل طالبة بإعادة كتبها إلىالمدرسة فور الانتهاء من الإختبارات ليستفاد منها على أي طريقة
ووجهنا سؤالناللمعلمات لإنهن أدرى بما تفعل الطالبات عن هذه المناظر المؤسفة ؟
والمعلماتومنهن : ………… و …………. و ………..
يقترحن كذلك أن تخصص المدرسة جوائز تشجيعيةومكافآت للطالبات اللاتي يحافظن على كتبهن و إعادتها نظيفة إلى المدرسة بعد نهايةالإختبارات وتقوم الجهات المعنية بطبع الكتب وصنع أغلفة كتب من الأنواع الجيدة .
وتقدمنا بسؤالنا لوالدة الطالبة ……….. ما رأيك كأم بما تفعل بعض الطالبات ؟
تشاركن الرأي والدة الطالبة …………. : بأن يقام حفل لتكريم الطالبات في بدايةالعام الدراسي المحافظات على كتبهن ممن اعادنها سليمة إلى المدرسة
ووجهناسؤالنا للمشرفات بأن يقدمن نصيحة للطالبات ؟
والمشرفتان التربويتان ………… و ……………. أن الإذاعة المدرسية تتحمل جانباً من المسؤولية حيث يجب من خلالها توعيةالطالبات باضرار رمي الكتب وإهدارها بهذا الشكل غير الحضاري … ولا ننسى أولياءالأمور فقدمنا لهم سؤالنا ما دور المدرسة والبيت بما تفعله بعض الطالبات ؟
أماأولياء أمور الطالبات .. …………….. و ………………
أن دور البيت مع المدرسة هام جداًومتى ما تم التعاون بينهم فإن النجاح مضمون ويرون بأن تقوم كل طالبة بتوقيع تعهدخطي قبل إستلامها للكتب المدرسية بأن تعيدها للمدرسة سليمة ونظيفة كاملة .
ووجهنا سؤالنا لمديرة المدرسة ما اقتراحك لمن يفعل مثل هذه المناظر ؟
تقولمديرتنا : لابد من خصم درجات من الطالبة التي لم تسلم الكتب للمدرسة نظيفة سليمة
ثم وضعت سؤال لنفسي ما رأي بمن تفعل مثل هذه المناظر ؟
أما قولي أناكالطالبة : أن تمنح شهادات شكر وتقدير بعد نهاية العام لمن تسلم المقررات سليمةونظيفة حتى يستفيد منها غيرها .
ووصفنا علاج لهذا : حبذا لو تم وضع صندوق فيالمدرسة تحت مسمى صندوق الكتاب المدرسي تودع الطالبة كتابها فيه قبل دخولها اللجنةليكون في ذمة المدرسة بصفة نهائية وأن تعرف ثمن هذا الكتاب والجهود المبذولة لكييطبع هذا الكتاب وأيضاً أن تعرف النقص الذي يصيب المدارس من كتب وبذلك يتم تأخيرالمنهج الدراسي .
انتهى

عديلة الروح غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 18-05-2010, 11:33 PM   #4
الغلا بيتو
عضو
 
الصورة الرمزية الغلا بيتو
 

رد: تحقيق صحفي للتعبير

يسلمووووووووووا البي
مووووووووووح ع بؤك (على خشتك)
خخخخخ تسلمين يالغلا والله ماقصرتي

الغلا بيتو غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 19-05-2010, 12:40 AM   #5
نهاية بسمتي دمعه
عضو
 
الصورة الرمزية نهاية بسمتي دمعه
 

افتراضي رد: تحقيق صحفي للتعبير

يعطيك العافيه

نهاية بسمتي دمعه غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
حوار صحفي مع ابو الطيب المتنبي جسو اللوبي العام 0 21-09-2009 02:07 PM

 

شات دلع , شات التحليه , منتديات عامه , منتديات الاسره , منتديات ادبيه , منتديات ترفيهيه , منتديات التقنيه , منتدى الشباب , شات قلوب , شات السعوديه , شات كتابي , شات سعودي

 


Powered by vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd Trans

Security team

الساعة الآن 06:39 PM.